الجمعية تعقد الاجتماع الأول لمديري الفروع لعام 2018

الجمعية تعقد الاجتماع الأول لمديري الفروع لعام 2018

مشاركة :

عقدت الإدارة العامة لجمعية المحافظة على القرآن الكريم الاجتماع الأول لمديري فروع الجمعية لعام 2018م، في مقر الإدارة العامة للجمعية، يوم السبت الموافق (10/2/2018م).

استهل الاجتماع بتلاوة من القرآن الكريم للأستاذ أحمد القوقا، ثم ألقى مدير عام الجمعية الأستاذ حسين عساف كلمة رحّب فيها بمديري الفروع، وشكرهم على جهودهم، وأكّد على تخصصية الجمعية في مجال العمل القرآني، وعدم الالتفات إلى المشتّتات، وضرورة الاتصال بالمجتمع والانفتاح عليه، وإتقان العمل وتجويد النتائج، وأهمية التطوير الذاتي لمديري الفروع من خلال المشاركة في دورات الإدارة والتخطيط في مجال العمل العام والتربوي والمجتمعي.

ونوّه أ. عساف في ختام كلمته إلى أهمية الجمع بين الأمل والعمل، وأن العلاقة طردية بين الأمل والعمل؛ فمَن يعمل أكثر يأمل أكثر.

كما تخلل الاجتماع حوار مفتوح، طرح خلاله مديرو الفروع تساؤلات وملحوظات ومقترحات من شأنها تطوير العمل وتحسينه، وأجاب المشرف العام على الفروع والمراكز، ومديرو المديريات عن التساؤلات كلٌّ حسب اختصاصه.

ثم قدّم مديرو المديريات في الجمعية عدداً من المحاور التي تُوضّح الإجراءات المتّبعة في مجالات العمل الإدارية والفنية والمالية.

وفي ختام الاجتماع، ألقى الأستاذ الدكتور سليمان الدقور محاضرة حول الإتقان والإحسان في العمل القرآني، تناول فيها مفاهيم وموازين إدارية وتربوية، وأشار إلى عدد من القيم القرآنية تُسهم في رفع الهمّة في العمل القرآني، كما تناول دروساً من سورة الكهف، وأهمية العلم ودوره في الوصول إلى تمكين العمل، ونوّه الدقور إلى أهمية التأهيل الإداري والتربوي والإيماني في سبيل الارتقاء بالعمل القرآني.